تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

 الشارقة

​​

تحتل إمارة الشارقة التي تبلغ مساحتها 2590 كيلومتراً مربعاً، وهو ما يعادل 3.3% من إجمالي مساحة الدولة باستثناء الجزر، المرتبة الثالثة بين الإمارات السبع بدولة الإمارات العربية المتحدة من حيث الحجم، وهي العاصمة الثقافية للعالم العربي وفقاً لما أعلنته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) عام 1998. وتقع إمارة الشارقة بين إمارتي دبي ورأس الخيمة، ويعترضها ميناء عجمان. وتبعد الشارقة 10 كيلومترات عن دبي و76 كيلومتراً عن أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعرف الشارقة بقوتها الكبيرة في الدولة باعتبارها العمود الفقري للصناعة في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تتركز 40% من إجمالي عدد الصناعات في الإمارات العربية المتحدة في إمارة الشارقة. وأغلب هذه الصناعات هي البتروكيماويات والمنسوجات والجلود والأغذية والصناعات الرئيسية غير المعدنية.

تضم الشارقة المراكز الإدارية والتجارية الرئيسية، بالإضافة إلى المشاريع الثقافية والتقليدية. ويمثل مطار الشارقة الدولي وميناء خالد وميناء خورفكان وميناء المنطقة الحرة بالحمرية حلقات وصل تربط الإمارة بالعالم الخارجي.

إن الحياة في إمارة الشارقة تعني العيش بأسلوب حياة مختلف ومتميز، فكافة المرافق الرائعة من مرافق إقامة وتعليم متعدد الجنسيات وخدمات طبية ومراكز تسوق ومتاحف ونوادٍ بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الرياضات والأنشطة الاجتماعية الممتعة تجعل من الشارقة المكان الأمثل لمحل عملك وإقامتك.

​ 

الروابط الحكومية والتنظيمية

السياحة في الشارقة

الجامعات والكليات

المجموعات التجارية والاقتصادية في دولة الإمارات العربية المتحدة

المدارس والحضانات

​ ​​